فارس العرب
اهلا وسهلا فى منتداكم ومنتدى كل العرب و يسعد نا مشا ر كتكم ا لفعا له

فارس العرب

اسلامى- برامج- افلام- اغانى- تعارف-ثقافى-تعا ر ف -ا بحا ث -ا حا د يث- ا د م و حو ا ء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
تفسير تحميل
المواضيع الأخيرة
» من و صا يا نبى ا لر حمه محمد صلى ا لله عليه و سلم
السبت سبتمبر 06, 2014 1:05 am من طرف mahmoodtaha

» فضائل شهر ر مضا ن ا لكر يم
الأحد يونيو 22, 2014 7:54 pm من طرف mahmoodtaha

» أ هلا و مر حبا بكم فى منتد ا كم و منتد ى كل ا لعر ب
الأحد يونيو 22, 2014 7:29 pm من طرف mahmoodtaha

» أ هلا و مر حبا بكم فى منتد ا كم و منتد ى كل ا لعر ب
الأحد فبراير 09, 2014 11:47 am من طرف mahmoodtaha

» أ هلا و مر حبا بكم فى منتد ا كم و منتد ى كل ا لعر ب
السبت فبراير 08, 2014 11:13 pm من طرف mahmoodtaha

» تر حيب بز و ا ر منتد ى فا ر س ا لعر ب
الجمعة أكتوبر 18, 2013 9:42 pm من طرف mahmoodtaha

» فضل ا لآ شهر ا لحر م
الأحد سبتمبر 29, 2013 9:47 pm من طرف mahmoodtaha

» تر حيب بز و ا ر منتد ى فا ر س ا لعر ب
الجمعة سبتمبر 13, 2013 8:29 pm من طرف mahmoodtaha

» تر حيب بز و ا ر منتد ى فا ر س ا لعر ب
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 11:52 am من طرف mahmoodtaha

ديسمبر 2016
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 -6- اظا هر ة ا لعنف عند ا لشبا ب و ا لحلو ل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mahmoodtaha
Admin


عدد المساهمات : 402
نقاط : 1125
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/06/2013
العمر : 21

مُساهمةموضوع: -6- اظا هر ة ا لعنف عند ا لشبا ب و ا لحلو ل   الإثنين يونيو 10, 2013 3:13 pm

اقتباس :
















  • القرآن الكريم

  • الحديث الشريف

  • العقيدة الإسلامية

  • السيرة النبوية

  • أخلاق وتزكية

  • تاريخ و حضارة

  • للشباب فقط

  • دعوة وإعلام

  • الأسرة

  • الرحمة المهداة

  • فلسطين .. الجرح النازف
  • اقرأ في إسلام ويب
  • ثقافة وفكر
  • مشاركات الزوار











اشترك بالقائمة البريدية


من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى






























تصويت


بعد التطور الخطير في مدينة القصير
السورية و مشاركة جنود " حزب الله " الشيعي اللبناني في قتل الشعب السوري
داخل أرضه، ودعوة الشيخ القرضاوي للجهاد لحماية الشعب السوري، هل تعتقد أن
نتائج هذه التطورات ستكون :







اتساع دائرة الحرب و انتقالها للبنان




ازدياد الاحتقان الطائفي في دول المنطقة




استيقاظ العرب لدعم الجيش الحر بكل الوسائل














نتائج































موقع المقالات المركز الإعلامي للشباب فقط قضايا شبابية










العنف عند الشباب.. الأسباب والحلول


13/10/2011


قصص عنف الشباب لا تكاد تحصى لكثرتها.. لا
يكاد يمر يوم إلا ونسمع عن مأساة جديدة، أو حادثة عجيبة فريدة، حتى أصبح
الأمر ظاهرة تحتاج إلى نظر في أسبابها وآثارها وكيفية علاجها.
ولا يخفى..

















<table>
<tr>
<td>أرسل لصديق</td>
<td width="30"></td>
<td> طباعة</td>
<td></td>
<td> </td>
<td width="10">
</td>
</tr>
</table>


قراءة : 18897 | طباعة : 712 | إرسال لصديق : 6 | عدد المقيمين : 41




قصص عنف الشباب لا تكاد تحصى لكثرتها.. لا يكاد يمر يوم إلا ونسمع عن مأساة جديدة، أو حادثة عجيبة فريدة، حتى أصبح الأمر ظاهرة تحتاج إلى نظر في أسبابها وآثارها وكيفية علاجها.

ولا
يخفى على ذي عين باصرة مظاهر العنف التي ملأت أرجاء الأرض، وأركان الدنيا،
وشباب العالم، والتي لم يصبح أبناؤنا بمعزل عنها ولا شبابنا منها ببعيد؛
فقد طالتهم كما طالت غيرهم، وليس هذا بمستغرب بعد أن أصبح العالم صغيرا
متقاربا كأنه يعيش في مكان واحد، وبعد العولمة التي غزت العالم وكنا نحن
المسلمين وأبناء الشرق أكثر المتأثرين بها والمتضررين منها. وكذلك بعد أن
تشابهت أسباب ذلك العنف بين شباب العالم في معظمها أو في بعضها غير القليل
على أقل تقدير.
[color:024f=0000ff]فمن مظاهر هذا العنف
حوادث القتل بأنواعها،
وزيادة حوادث الاختطاف، وانتشار أعمال البلطجة، وكذلك عنف الشباب مع آبائهم
وأمهاتهم، وإخوانهم وأخواتهم، وجيرانهم والناس من حولهم.. وكذلك من أوضح
هذه المظاهر العنف في المدارس ـ سواء في ذلك البنين والبنات ـ والشللية في
المتوسطات والثانويات، وسوء المعاملة مع المدرسين والمسؤولين، وكسر
الممتلكات العامة وحرقها، وحوادث الاغتصاب وفعل الفواحش بالقهر والقوة وتحت
تهديد السلاح، وكثرة المعارك بين الشباب والتي يستخدم فيها الأسلحة
البيضاء والسيوف والسلاسل الحديدية وغيرها من المظاهر المنتشرة بين الشباب.
ولا شك أن هذه الظاهرة لها أسبابها التي أدت إليها أو ساعدت عليها:
[color:024f=0000ff]ومن هذه الأسباب
[color:024f=a52a2a]العنف الأسري:
والمتمثل في الضرب المبرح للأبناء، ودوام التوبيخ والتجريح والنقد
والتحقير، وعدم وجود أي عبارات للتشجيع والثناء والمديح، والتكليف بما لا
يطاق أحيانا، ومحاولة بعض الآباء أن يحقق ابنه ما فشل هو في تحقيقه؛ كأن
يجبره على سلوك عمل معين، أو دراسة شيء معين هو لا يحبه ولا يهواه.. وقد عد
كثير من العلماء النفسيين والمحللين والمتخصصين هذا من أكبر أسباب العنف
لدى الأبناء إذ إن النشأة عليها دور كبير ومعول عظيم في تشكيل نفسية
الناشئ.. ثم قد يكون هذا العنف من أحد الأبوين أو من كليهما ناتجا عن
تربيتهما الأولى وموروثا عنها فيخرج الوالد عنيفا ويتعامل مع أبنائه كما
تعومل معه.. أو بسبب تعاطيهما أو أحدهما المخدرات والمسكرات التي تعد من
أسباب العنف في البيوت، وكذلك الثقافة الخاطئة أو سوء الفهم باعتقاد الأب
أن الغلظة في التعامل هي الرجولة وهي القوامة، وهو لا شك مفهوم خاطئ، وقد
كان صلى الله عليه وسلم أعظم الناس رجولة ومع ذلك كان أكثرهم رأفة ورحمة.
[color:024f=a52a2a]الشعور بالنقص:
كذلك من أسباب العنف، ويكثر في الأيتام، أو الأبناء غير الشرعيين، وهؤلاء
إن لم يحاطوا برعاية وعناية نشؤوا ناقمين على مجتمعاتهم، فيكثر فيهم التجبر
والعصيان والانحراف إلا من رحم الله.
وربما
كان الشعور بالنقص ناتجا عن سوء تربية في البيت أو سوء معاملة من مدرس أو
مسؤول. ولهذا نلفت أنظار المربين خصوصا المدرسين، أن يحذروا جرح الطلاب
ووسمهم بالنقص لأنه إذا أحدث فيه نقصا فسيحدث فيه ذلك ـ في الغالب ـ دافعا
أن ينتقم، فإن لم يستطع أن ينتقم من أستاذه تحول إلى العنف مع أصحابه ليغطي
هذا النقص الذي أصابه.

[color:024f=a52a2a]وللثقافة التي ينشرها الإعلام ـ خاصة
المرئي منه ـ الدور الأكبر في نشر ثقافة العنف بين الشباب، فأفلام الرعب،
وأفلام "الأكشن" كما يسمونها، ولون الدماء التي تغطي كل شيء فيتعود الإنسان
على رؤيتها، مع تبجيل أصحاب البطولة في هذه الأفلام والمسلسلات حتى يتوهم
الشاب أن البطولة في الضرب والقتل والسلب والنهب وتصبح هذه الثقافة هي
السائدة، خصوصا حين يتقمص الصبي دور البطل ويعيش معه في عقليته وداخليته.
دون نظر للتاريخ الذي يحكي عنه الفيلم أو المسلسل، أو النظر للاختلاف بين
الواقع المعاش وزمن القصة المرئية. ولكنها شئنا أم أبينا ثقافة تتسلل إلينا
وإلى شبابنا.
وأهم
من هذا كله أن الإعلام جعل هؤلاء هم القدوة، يتصدرون صفحات الجرائد
والمجلات، ويعتلون المنابر الإعلامية، ويستضافون على موائد برامجها، وكأنهم
أبطال حقيقيون مما يجعل الأبناء يتمنون أن يكونوا أمثالهم فعلا.
ووسائل
الإعلام أيضا حين تكرس لمفهوم الفوارق الاجتماعية بين الأفراد بما تبثه
وتطرحه فهي تكرس في ذات الوقت لزيادة العنف بين أصحاب الطبقات المهمشة
والمهملة إعلاميا على الأقل.

[color:024f=a52a2a]انتشار البطالة بين الشباب: وعدم توفير
فرص للعمل مما يصيب بالشعور بالإحباط وخيبة الأمل واليأس من المستقبل،
وعدم القدرة على فتح بيت وتكوين أسرة مع تأخر سن الزواج المتزامن مع التطرف
الشديد في ملابس الفتيات ومشاهد العري في القنوات مما يؤدي إلى الكبت
الداخلي، والذي يعبر عنه غالبا في صورة من صور العنف الخارجي.

[color:024f=a52a2a]ضعف الفهم للدين: وهذا من ضمن الأسباب
فقد يكون هناك ضلال في فهم الشاب ـ كما في بعض الجماعات المتطرفة والتي
تتخذ من العنف وسيلة للتعبير عن أفكارها وآرائها.
وقد
يكون عنف الخطاب الديني عند بعض المتصدرين والمتحدثين باسم الدين، والشحن
الزائد عن الحد، أو مطالبة المدعوين بما لا يطيقونه، وعدم مراعاة حال الناس
وواقعهم وحدود إمكانياتهم.. هذا كله مما يزيد التوتر عند السامعين وينعكس
عليهم عنفويا.. لكننا ننبه أن هذا الخطاب لا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fareselarap.almountadayat.com
 
-6- اظا هر ة ا لعنف عند ا لشبا ب و ا لحلو ل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فارس العرب :: شات محترم :: فقه ا لمر ا ءة :: تعا ر ف :: تا ر يخ ا لعر ب :: أ حد ا ث أ سلا ميه-
انتقل الى: